PRESS RELEASE
2017-10-16 23:12:34
السرطان القولوني المستقيمى

السرطان القولوني المستقيمى

ماهو سرطان القولون والمستقيم؟

السرطان القولوني المستقيمى هو سرطان الأمعاء أو سرطان الأمعاء الغليظة. وهو احد أكثر أنواع السرطانات الشائعة في المملكة المتحدة. (على العكس فان سرطان الأمعاء الدقيقة نادر). من الممكن أن يؤثر السرطان القولوني المستقيمى على اى جزء من القولون أو المستقيم. على الرغم من ذلك فهو يشيع جدا في الجزء السفلى من القولون النازل, القولون السيني, أو المستقيم. السرطان القولوني المستقيمى عادة يتطور من سليلة مخاطية (بوليب) يتكون في بطانة القولون أو المستقيم (انظر أدناه). في بعض الأحيان يبدأ السرطان القولوني المستقيمى من خلية في بطانة القولون أو المستقيم و التي تصبح خلية سرطانية والتي تتضاعف و تكون الورم الذي يهاجم بشكل أعمق جدار القولون أو المستقيم. فيما بعد يمكن لبعض الخلايا أن تنتشرالى القنوات الليمفاوية أو مجرى الدم ومن ثم إلى العقد الليمفاوية القريبة أو إلى المناطق الأخرى في الجسم مثل الكبد و الرئة.(بعض الأنواع النادرة من السرطان تنمو من خلايا أخرى متعددة في جدار القولون أو المستقيم. على سبيل المثال, سرطاوية, ليمفاوية, أورام لحمية. لم يتم مناقشتها بالتفصيل في هذه الورقة).

ماهو البوليب (السليلة المخاطية) ؟
سليلة الأمعاء (البوليب) (الشكل)هي تطور صغير الذي يتكون أحيانا في البطانة الداخلية للقولون أو المستقيم. معظم سليلات الأمعاء تتطور في كبار السن. في حوالي 1 من كل 4 أفراد فوق سن الخمسين ينمو به على الأقل سليلة أمعاء واحدة. تعتبر السليلات حميدة (غير سرطانية) وعادة لا تسبب اى مشاكل.ومع ذلك . في بعض الأحيان, من الممكن أن تصبح سليلة الأمعاء سرطانية. و قد يحدث التغير عادة بعد عدد من السنوات. معظم السرطان القولوني المستقيمى يتطور من سليلة كانت موجودة منذ 5-15 سنة.


ما الذي يسبب السرطان القولوني المستقيمى؟
السبب الدقيق وراء تحول الخلية إلى سرطانية غير واضح. يعتقد انه شيئا ما يدمر أو يبدل جينات معينة في الخلية. وهذا يجعل الخلية غير طبيعية و تتكاثر خارج نطاق السيطرة.

عوامل المخاطرة

على الرغم من أن السرطان القولوني المستقيمى يمكن أن يحدث بدون سبب واضح. يوجد "عوامل مخاطرة"محددة من الممكن أن تزيد من فرصة حدوث السرطان القولوني المستقيمى. تتضمن عوامل المخاطرة:
- تقدم السن: يكون السرطان القولوني المستقيمى اكثر شيوعا في كبار السن.حيث ان 8 من كل 10 أفراد من الذين تم تشخيص حالتهم بمرض السرطان القولوني المستقيمى سنهم اكبر من 60 سنة.
- اصابة احد الأقارب بالسرطان القولوني المستقيمى ( عامل وراثي).
- إذا كان لديك سليلية عائلية غدومية أو سرطان قولوني غير سليلي وراثي.مع ذلك, هذه هي اضطرابات وراثية نادرة.
- إذا كان لديك التهاب القولون التقرحي أو مرض كرون (في القولون) لأكثر من 8-10 سنوات.
- السمنة.
- عوامل نمط الحياة: تمرينات قليلة, شرب كميات كثيرة من الكحوليات.

عوامل الوقاية

يوجد انخفاض في خطر الإصابة بمرض السرطان القولوني المستقيمى:
- النساء الذين يتلقون علاج بدائل الهرمونات(HRT).
- الأشخاص الذين يتناولون الخضروات والفواكه بكثرة.
- الأشخاص الذين يتناولون الأدوية المضادة للالتهابات, على سبيل المثال, الأسبرين,مع ذلك, يوجد مخاطر أخرى من تناول الأسبرين (على سبيل المثال نزيف المعدة) لذلك فلا يتم التوصية بتناوله ليقلل فقط من خطر السرطان القولوني المستقيمى.


ما هي أعراض السرطان القولوني المستقيمى؟
الأعراض الأكثر شيوعا لبداية المرض هي:
- النزيف من الورم. من الممكن أن تجد دم ممتزج بالبراز . في بعض الأحيان قد يحول الدم لون البراز إلى لون داكن جدا. النزيف لا يكون حاد عامة. و في بعض الحالات لا يكون الدم ملحوظا حيث يكون قطرة صغيرة ممزوجة بالبراز. مع ذلك, الكمياتالصغيرة من النزيف التي تحدث بانتظام من الممكن أن تؤدى إلى أنيميا (فقر دم)قد تجعلك متعبا وشاحبا.
- جريان المخاط مع البراز.
- تغير في "عادتك المعوية" المعتادة. هذا يعنى انه يمكن أن تقوم بالتبرز أكثر أو اقل من الطبيعي مسببا نوبات من الإسهال أو الإمساك.
- الإحساس بعدم إفراغ المستقيم تماما بعد التبرز.
- الام في البطن.
بينما ينمو الورم في القولون أو المستقيم, من الممكن أن تصبح الأعراض أسوأ وتتضمن:
- نفس الأعراض السابقة ولكن بشكل أكثر حدة.
-من الممكن أن تشعر بتوعك عام, تعب أو انخفاض في الوزن.
- إذا أصبح السرطان كبير جدا, من الممكن أن يسبب انسداد (إعاقة) في القولون. وهذا يسبب الام حادة في البطن وأعراض أخرى مثل التقيؤ.
- في بعض الأحيان قد يسبب السرطان ثقب في جدار القولون أو المستقيم (انثقاب). إذا حدث هذا من الممكن أن يتسرب البراز إلى البطن. وهذا يسبب الم حاد.لو أن السرطان انتشر إلى الأجزاء الأخرى من الجسم, من الممكن أن تحدث أعراض أخرى متنوعة. تعتمد الأعراض على مكان انتشار المرض.
- كل الأعراض السابقة قد تكون نتيجة امراض أخرى, لذا نحتاج لعمل فحوصات للتأكد من السرطان القولوني المستقيمى.

كيف يتم تشخيص والتقييم السرطان القولوني المستقيمى؟

الفحص الاولي
إذا شك الطبيب في إصابتك بمرض السرطان القولوني المستقيمى سوف يقوم هو أو هي بفحصك. سيتضمن الفحص عادة, فحص شرجي. وهو حيث يقوم الطبيب إدخال أصبعه مرتديا قفاز في فتحة الشرج الخاصة بك إلى المستقيم ليحس بوجود الورم في الجزء السفلى من المستقيم. مع ذلك يكون عادة الفحص طبيعي خاصة, إذا كان السرطان في مراحله المبكرة, من المرجح أن يقوم طبيبك بإحالتك إلى متخصص.

من الممكن أن يتم واحد أو أكثر من هذه الفحوصات:

- تنظير القولون. تنظير القولون هو فحص حيث يتم تمرير تلسكوب رفيع ومرن (منظار القولون) من خلال فتحة شرجك إلى القولون والمستقيم. هذا يتيح أن يتم فحص القولون والمستقيم بالتفصيل.
- التنظير السيني المرن. وهذا يماثل تنظير القولون. الفرق انه يتم استخدام تلسكوب اقصر في الطول حيث يتم وضعه فقط في المستقيم والقولون السيني.
- تصوير القولون الطبقي المحوري (CT). هذا الفحص يستخدم الأشعة السينية ليقوم بعمل سلسلة من الصور الخاصة بقولونك والمستقيم, ثم بعد ذلك يقوم الكمبيوتر بترتيبها لعمل صورة مفصلة من الممكن أن توضح سليلات مخاطية أو اى شئ غير طبيعي في سطح القولون أو المستقيم.
- الحقنة الشرجية بالباريوم. هذا الفحص بالأشعة السينية يحصل على صور للقولون أو المستقيم. القولون أو المستقيم لا يظهرون بوضوح على صور الأشعة السينية العادية, مع ذلك لو أن سائل الباريوم تم وضعه في القولون أو المستقيم, فان خطوطه العريضة تظهر بوضوح على صور الأشعة السينية. لا يتم عمل هذا الفحص كثيرا طالما أن تنظير القولون أصبح متاح.



الخزعة - لتأكيد التشخيص
الخزعة هي عندما يتم اخذ عينة صغيرة من النسيج من جزء من الجسم. يتم عندها فحص العينة تحت الميكروسكوب للبحث عن خلايا غير طبيعية. عنداجراءتنظير القولون أو التنظير السيني, فان الطبيب يقوم بأخذ خزعة من اى نسيج يشك بانه غير طبيعي. يتم عمل هذا بواسطة تمرير أداة جذب رفيعة موجودة بالجانب السفلى من منظار القولون أو المنظار السيني. من الممكن أن تستغرق نتيجة الخزعة أسبوعين.


تقييم مدى انتشارالورم
إذا تم التأكد من إصابتك بمرض السرطان القولوني المستقيمى فانه يتم عمل فحوصات أخرى لتقييم مدى انتشار المرض. على سبيل المثال, يتم عمل مسح طبقي محوري. مسح MRI الرنين المغناطيسي. مسح موجات فوق صوتية. هذا التقدير يطلق عليه "تدريج" السرطان. الغرض من التدريج هو معرفة:
- ما هو حجم نمو الورم في القولون أو المستقيم, وما إذا كان نموه جزئي أو كلى من خلال جدار القولون أو المستقيم.
- ما إذا كان قد انتشر السرطان إلى العقد الليمفاوية الموضعية
- ما إذا كان قد انتشر السرطان إلى المناطق الأخرى في الجسم (الانتقال).
معرفة مرحلة السرطان تساعد الأطباء في النصح بأفضل خيارات العلاج. وهو أيضا يعطى إشارة معقولة للتوقعات (الإنذار او فرصة الحياة المتبقية). بالنسبة للسرطان القولوني المستقيمى, من المحتمل ألا يمكن إعطاء تقدير دقيق لمرحلة السرطان حتى يتم إجراء عملية لإزالة الورم.

ما هو علاج السليلة المخاطية في الأمعاء؟

إذا ظهرت السليلة المخاطية أثناء منظار القولون " أو التنظير السيني" يمكن غالبا إزالتها بسهولة كما هو موضح فيما سبق.
معظم السليلات المخاطية لا تحتوي علي خلايا سرطانية , علي الرغم من ذلك فان إزالة السليلات المخاطية يمنع مخاطرة أن تصبح سرطانية في المستقبل في بعض الأحيان.
بعض السليلات المخاطية تحوي خلايا سرطانية, إذا كانت هذه الخلايا تقتصر علي داخل السليلات المخاطية وبذلك فان إزالة السليلات المخاطية علاجي. إذا اتضح أن هذه الخلايا بدأت تنتشر إلي جدار القولون أو المستقيم ففي هذه الحالة تتطلب عملية جراحية لإزالة هذا الجزء من القولون أو المستقيم.
ما هي الخيارات العلاجية لسرطان القولون والمستقيم؟
تتضمن الخيارات العلاجية التي تؤخذ في الاعتبار: الجراحة, العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي.ويتم تحديد الطريقة العلاجية في كل حالة اعتمادا علي عوامل متعددة علي سبيل المثال: المرحلة التي وصل إليها السرطان (ما هو حجم الورم وإذا كان انتشر) والحالة الصحية العامة.يجب أن يكون هناك مناقشة كاملة مع المتخصص الذي يعرف حالتك.والذي يستطيع أن يعرف الايجابيات والسلبيات, معدل النجاح المحتمل, الأعراض الجانبية المحتملة والتفاصيل الأخرى عن الاختيارات العلاجية المحتملة لنوع السرطان الخاص بك

الجراحة:

غالبا يمكن إزالة الورم المبدئي جراحيا. يمكن أن يؤدي إزالة الورم جراحيا إلي الشفاء إذا كان الورم في مرحلة مبكرة.العمليات الجراحية السائدة تكون عن طريق قطع طريق خلال القولون أو المستقيم أسفل وأعلي الورم, يتم إزالة القطاع المتأثر ثم يتم خياطة طرفي الجرح معا.
أحيانا يتم عمل فغر قولون للسماح للأجزاء الباقية من القولون ان تشفي بدون أن يمر خلالها البراز. وبعد عدة أشهر غالبا يتم عكس فغر القولون في عملية جراحية أخري بعد أن يتم الشفاء الكامل لطرفي القولون والمستقيم.
إذا كان الورم في الجزء الأسفل من المستقيم, فانه يلزم إزالة تامة للمستقيم والشرج.وفي هذه الحالة يجب أن يكون هناك فغر مستقيم دائم.
يتم اجراء العمل الجراحي بفتح البطن او بالتنظير


العلاج الكيميائي والعلاج الاشعاعى
يمكن التوصية باستخدام واحد أو أكثر من هذه الطرق العلاجية وذلك اعتمادا على مكان ومراحل السرطان.
- العلاج الكيميائي هو علاج للسرطان باستخدام الأدوية المضادة للسرطان والتي تقتل خلايا السرطان أو تمنعها من التكاثر. يتم استخدام العلاج الكيميائي بشكل متزايد للأشخاص الذين يعانون من السرطان القولوني المستقيمى.
- العلاج الاشعاعى هو علاج يستخدم جرعات إشعاعية عالية الطاقة والتي يتم تركيزها على النسيج المصاب بالسرطان. هذا يقتل خلايا السرطان أو يمنع الخلايا السرطانية من التكاثر. يستخدم بشكل شائع في علاج السرطان القولوني المستقيمى عندما يكون الورم في المستقيم.
- عندما يتم استخدام العلاج الكيميائي والعلاج الاشعاعى مع الجراحة يعرف هذا باسم "العلاج الكيميائي المساعد" أو و"العلاج الاشعاعى المساعد" على سبيل المثال بعد الجراحة يمكن أن يتم إعطاءك كورس علاج كيميائي أو علاج اشعاعى. هذا يهدف إلى قتل اى خلايا سرطانية قد تكون انتشرت بعيدا عن موقع الورم الرئيسى. في بعض الأحيان. يتم إعطاء العلاج الكيميائي المساعد" أو و"العلاج الاشعاعى المساعد" قبل الجراحة وذلك لتقليص الورم حتى تصبح العملية التي يتم إجراؤها لإزالة الورم أسهل بالنسبة للجراح لعملها وأكثر احتمالا لنجاحها.

ما هو الإنذار (التوقع لفرص الحياة)؟

أصبح هناك تقدم كبير في إنذار المرضى المصابين بمرض السرطان القولوني المستقيمى على مدى العقد السابق. لديك فرصة جيدة في الشفاء إذا تم تشخيص حالتك وعلاجك عندما يكون السرطان في مراحله المبكرة.الصور التي تم نشرها عام 2009 من شبكة المعلومات الوطنية للسرطان, توضح أن الأشخاص الذين تم تشخيص مرضهم في مرحلة مبكرة. لديهم أكثر من 9 فرص من كل عشرة للنجاة من المرض. حاليا فقط واحد من كل 7 أشخاص يعانون من السرطان القولوني المستقيمى يتم تشخيص مرضهم في المراحل المبكرة ومعظم المرضى يشخصون في مراحل متقدمة.
ان الفحص الدوري للكشف المبكر عن سرطان القولون (انظر أدناه) قد يسمح بزيادة كبيرة في عدد الأفراد الذين يتم تشخيص مرضهم في المرحلة الأولى المبكرة..
ما هو الفحص الدوري للكشف المبكر عن السرطان القولوني المستقيمى؟
الفحص يهدف إلى الكشف عن المرض قبل أن يتسبب في الأعراض وحينما يكون العلاج أكثر فعاليةحيث قد يحقق الشفاء (بإذن الله).تم حديثا في المملكة المتحدة تقديم اختبار فحص بسيط يقوم بفحص آثار الدم في البراز. يتم تقديم هذا الاختبار لكل الأشخاص من أعمار متقدمة معينة(فوق الخمسين) اولأعمار شابة إذا كان لديهم خطر الإصابة بمرض السرطان القولوني المستقيمى( اصابة عائلية بالمرض)

المصدر/ خـاص بالصحة نت



admin

http://www.sahha.netar/news/print_news/160